بحث
الأخبار

جلسة حوارية حول قطاع المقاولات


نظم مركز الشفافية الأردني بالتعاون مع نقابة مقاولي الانشاءات اليوم السبت، جلسة حوارية حول " الشفافية في قطاع المقاولات في الأردن".

واكد المستشار القانوني في وزارة الاشغال العامة والاسكان محمد اللوزي ان احالة العطاءات الحكومية تطرح بشفافية، ومن خلال الانظمة والتعليمات المعمول بها، ومحدد لها كافة الاجراءات من طرح العطاءات الى الاحالة وتوقيع العقود.

وقال في الجلسة التي ادارها النائب جمال قموه، انه لا يجوز ممارسة عمل المقاولات الا من خلال مقاول اردني مرخص ومصنف ومسجل بنقابة مقاولي الانشاءات، مشيرا الى ان الاشراف والتصاميم تكون من خلال مكاتب هندسية استشارية مرخصة ومسجلة بنقابة المهندسين.
وبين امين سر نقابة مقاولي الانشاءات معروف الغنانيم، ان ما يحدث الآن من بعض الممارسات الخاطئة من قبل بعض الجهات الدخيلة على قطاع المقاولات، تنفذ بعض المشاريع بصورة تسيء لسمعة المقاولين.

وطالب رئيس جمعية المستثمرين في قطاع الاسكان فواز الحسن، بايجاد قانون الزامي للجمعية لتستطيع تنظيم العمل والعلاقة بين كافة الاطراف، اسوة بنقابة المهندسين ونقابة المقاولين، وبتطبيق نظام الابنية ووقف تغول امانة عمان على قطاع الاسكان، وبسرعة الاجراءات لخدمة القطاع، وبفتح مناطق تنظيمية جديدة بعد تنفيذ خدمات البنية التحتية اللازمة لها.

واوضح نقيب المهندسين المهندس ماجد الطباع ان النقابة تقوم باعمال التدقيق الهندسي المستندة الى الكودات والمرجعيات، وتلعب دورا هاما بموضوع مزاولة المهنة، وتنظم العمل الهندسي وتطوير التشريعات الناظمة له.

بترا/5/3/2016


رجوع