بحث
الأخبار

العمري يتلقى التهاني برئاسة جمعية قطاع الإسكان

شهدت جمعية المستثمرين في قطاع الإسكان الأردني مساء امس الثلاثاء 26/7/2016 إقبالا من المهنئين،حيث أمت الجمعية شخصيات رسمية ونقباء و مهندسين لتقديم التهاني للمجلس الجديد برئاسة المهندس زهير العمري والذي فاز بالدورة الجديدة 2016.

وبين المهندس زهير العمري بان برنامج العمل في الدورة الجديدة سيركز على ما يواجه قطاع الإسكان من تحديات ومشاكل أثرت بشكل كبير على قطاع الإسكان.

وبين العمري ل 'رم' بان القطاع يواجه تحديات كثيرة، من أهمها ارتفاع أسعار العقار، فهي أعلى من قدرة المواطنين، وسيكون من ضمن برنامج اجندة الجمعية وأجندته العمل على محاولة تمكين المواطن من الحصول على شقة وتحريك القطاع كونه يمر في مرحلة تراجع منذ سنوات،والعمل على تفعيل الشراكة بين القطاعين العام والخاص لتحريك هذا القطاع ووضع الاصبع على الألم ومعالجته.

وأشار إلى ان جدول أعمال المجلس يتضمن تعديل نظام الأبنية لزيادة عدد الطوابق وكيفية الاستفادة من الأراضي داخل التنظيم التي تتوفر لها بنية تحتية، بالإضافة إلى أن يكون هنالك حوافز حكومية لتحريك السوق.

وأضاف بان هناك تحديات يواجهها المستثمر في العلاقة مع الجهات الخدمية بداية مع وزارة العمل في الحصول على التصاريح والموافقة، والتي لم يكن لغاية ألان من وزارة العمل أي مبادرة لحل هذه المشكلة التي يعاني منها المستثمر يوميا مشيرا بأنه يأمل من وزير العمل الحالي أن يكون منفتح الصدر.

ولفت العمري ل 'رم' بان من المشاكل الأخرى التي يعاني منها المستثمر العلاقة مع الجهات الخدمية مثل شركة الكهرباء، حيث ان المستثمر يشعر بالتغول من قبل شركة الكهرباء، بالإضافة أيضا لخدمات المياه والصرف الصحي هناك تغول على شركات الإسكان متمنيا أن يكون هنالك حلول مناسبة لهذا الموضوع من دون تغول طرف على طرف أخر، وإلا سيكون هناك ضرر كبير على قطاع الإسكان،مؤكدا أن المجلس الحالي سيعمل على محاولة حل هذه القضايا .

وبدوره تمنى وزير النقل المهندس يحيى الكسبي للجمعية كل التوفيق والتقدير لدور الجمعية الحقيقي في التنمية،فهم عونا للقطاع العام،متمنيا أن يكون هنالك تعاون أكثر بين القطاعين في المستقبل.

وقال أمين عمان السيد عقل بلتاجي في كلمة امام اعضاء الهيئة العامة ان الامانة تفتح ابوابها للتعاون مع مستثمري الاسكان وستبذل جهداً كبيراً لانجاح استثماراتهم والحفاظ على توفير الوحدات السكنية باسعار معقولة للمواطن الاردني .
واضاف ان الامانه مستعدة لبناء حوار ايجابي مع المستثمرين وكافة المعنين حول نظام الابنية الجديد لخدمة عمان ومواطنيها .


وقال المهندس احمد الطراونة نقيب المقاولين السابق يأمل بأن يكون عمل المجلس الحالي تراكمياً للمجالس السابقة،حيث إن جمعية المستثمرين في القطاع الإسكاني شقت طريق مهني وفني ومتشارك مع أجهزة الدولة المعنية في قطاع الإسكان والإنشاءات،ونتمنى منهم المساهمه في تطويرالاقتصاد الأردني .

وأعرب المهندس احمد اليعقوب نائب نقيب المقاولين عن العلاقة المتينة بين النقابة وجمعية المستثمرين، فهي علاقة متكاملة، فالجمعية تقف جنبا إلى جنب مع المقاول والمستثمر ، وبالتالي تربطهم علاقة وثيقة تم توطيدها بالمجالس السابقة وستستمر بإذن الله.

وشارك في تقديم التهاني لمجلس الادارة الجديد
عدد من النواب السابقين ومدراء دوائر حكومية سابقين ونقباء المهندسين والمقاولين الحاليين والسابقين ورؤساء واعضاء مجالس الغرف التجارية في عمان والمحافظات
والنقابين والمهنيين ورؤساء الجمعية السابقين.


وكالة رم /27/7/2016


رجوع