بحث
الأخبار

مجلس الادارة يبحث قضايا مستثمري اربد

التقى المهندس زهير العمري رئيس جمعية المستثمرين في قطاع الاسكان الاردني اعضاء الجمعية من شركات الاسكان العاملة في محافظة اربد بحضور عدد من مسؤولي المدينة وأعضاء مجلس ادارة الجمعية .
والقى المهندس العمري في بداية اللقاء كلمة رحب فيها بالحضور مشيداً بجهودهم في المساهمه بتحقيق التنمية في المحافظة ، والاضطلاع بدور رئيسي في توفير السكن المناسب لسكان المحافظة ضمن مقدرتهم المالية وبالمساحات المناسبة .
واكد العمري ان مجلس الادارة يؤكد على ضرورة التواصل مع اعضاء الهيئة العامة في مناطق تواجدهم وعملهم بهدف محاولة التغلب على المعيقات التي يواجهها عملهم ، والنهوض بقطاع الاسكان .
وتحدث المهندس العمري عن عدد من القضايا التي تواجه القطاع سواء في اربد او العاصمة او مدن المملكة الاخرى فأكد ان قانون الابنية يشتمل على العديد من العقبات التي اهمها زيادة عدد الطوابق , والسماح ببناء البروزات المعمارية , وتسريع اجراءات الحصول على رخص البناء واذونات الاشغال .
وبين ان الجمعية قد عقدت محادثات مثمرة مع امانة عمان الكبرى تم خلالها الاتفاق على عدد من البنود التي ستعمل على النهوض بالقطاع ونحن بصدد استكمال المحادثات للاتفاق على كافة التفاصيل .
اما بالنسبة للكهرباء فإن مشاريع الاسكان تواجه طلبات غير منطقية كوضع محولات كهربائية في طابق التسوية ( الكراجات ) وهذا يعتبر مخالفة بالنسبة للامانة او البلدية , وطلب تمديد كيبلات كهربائية لتزويد المبنى السكني على حساب شركة الاسكان .
اما بالنسبة لضريبة الدخل فقد اكد ان الجمعية بصدد مراجعة التفاهم الذي تم التوصل اليه في مطلع العام الحالي , وكما اننا نشارك مع نقابتي المهندسين والمقاولين وغرف التجارة في التوصل الى حلول ترضي القطاعات الاقتصادية المختلفة في التعديلات التي ستجري على قانون الضريبة , ونطمح ان تكون نسبة الضريبة 1.5 بالمئة بدلاً من 2.5 بالمئة.
وطلب من الحضور البحث عن مقر للجمعية في اربد يليق بالجمعية ويتلائم مع نمو عدد اعضاء الجمعية, وزيادة العمل , ويلبي تطلعاتهم ويتسع لاجتماعاتهم .
كما اكد ان الجمعية قد توصلت الى تفاهمات مع وزارة العمل للوصول الى منح تصاريح للعمالة الوافدة يمكنها ان تنتقل بين شركات الاسكان بموافقة جميع الاطراف , علماً بان وزارة العمل بصدد افتتاح مكتب للعمل في مقر الجمعية بعمان وسيغطي عمله محافظة اربد وباقي محافظات المملكة .
وتحدث المهندس حسين بني هاني رئيس بلدية اربد والذي ابدى تفهماً كبيراً لهموم ومشاكل القطاع ووعد بحل المعيقات المرتبطة بالتنظيم والافراز والمعاملات العالقة بين الوزارة والبلدية وهندسة البلديات .
وابدى موافقته على تشكيل لجنة مشتركة دائمة من الجمعية والبلدية لدراسة القضايا والشكاوي اليومية التي تواجه العمل , وكا وافق على فتح مكتب خاص لمعاملات مستثمري الاسكان .
وتحدث المهندس محمد التميمي نائب مدير شركة كهرباء اربد مبيناً ان عمل الشركة يحكمه قوانين وانظمه , وان الشركة تتعامل مع الجميع بنفس المعايير , وبين ان اللجوء السوري وزيادة عدد السكان قد رفع الاحمال الكهربائية الى مستويات مرتفعة , الامر الذي يدفع الشركة الى طلب انشاء محولات جديدة .
وتحدث عدد من السادة اعضاء الهيئة العامة عن قضايا وهموم القطاع في محافظة اربد حيث طالبوا بفتح نافذة استثمارية في البلدية لتسهيل المعاملات وطالبوا بحل قضايا تصاريح العمالة الوافدة , كما طالب احد الاعضاء بضرورة انضمام جميع شركات الاسكان العاملة في اربد الى الجمعية , كما طالبوا بضرورة عودة الحوافز العقارية , بالاضافة الى ضرورة اختيار لجنة لادارة مكتب ارتباط اربد .



رجوع