بحث
الأخبار

لجنة مشتركة من « مستثمري الإسكان» والأمانة لمتابعة التوافقات التي تهم قطاع الإسكان

كشف رئيس مجلس ادارة جمعية مستثمري قطاع الاسكان الاردني المهندس زهير العمري عن تشكيل لجنة مشتركة بين الجمعية والامانة، حيث تهدف هذه اللجنة الى متابعة ما يتم التوصل اليه من توافقات حول عدد من القضايا التي تهم قطاع الاسكان الاردني.
واضاف المهندس العمري في تصريح خاص لـ «الدستور» انه تم تسمية اربعة اشخاص من الامانة واربعة اشخاص اخرين من جمعية مستثمري الاسكان، وان هذه اللجنة ستقوم بمتابعة وتنفيذ الاحكام الصادرة عن الاجتماعات وسيبدأ عمل اللجنه الاسبوع الحالي .

وقال نامل من خلال هذه اللجنة الوصول الى الاليات المناسبة لتطبيق ما تم الاتفاق عليه مؤخرا وذلك خلال الاجتماعات التي جرت ما بين الجمعية والامانة، مشيرا انه تم التوافق على عدد من القضايا التي تخص قطاع الاسكان واهمها استثناء مساحة الدرج والمصعد من النسبة المئوية، وكذلك اضافة نسبة معينة من المساحة والسماح من خلالها لانشاء بلكونة في الارتدادات على الشوارع.
وبين ان ذلك من شانه المساهمة في زيادة جمالية مداخل البنايات السكنية، وايضا ايجاد متنفس للشقق من خلال توفير «بلاكين» بمساحات معقولة، خاصة وان ما هو معمول به حاليا هو احتساب مساحة الدرج والبلاكين من النسبة المئوية مما ساهم في تقليل مساحة تلك العناصر.كما ان هذه اللجنة ستعمل على متابعة امور اخرى عديدة من شانها ان تخفف من معاناة المستثمرين والمشتغلين بقطاع الاسكان.
ونوه المهندس العمري ان اي اجراء ايجابي يتخذ من قبل الحكومة لصالح القطاع من شانه انعاش القطاع، وتخفيف الاعباء والكلف المترتبه على المستثمر وبما ينعكس بشكل مباشر على المواطن كونه المستفيد والمستهلك النهائي لهذه الخدمة.
ولفت ان القطاع يساهم في النشاط الاقتصادي والناتج المحلي الاجمالي بشكل كبير، بالاضافة الى ما يوفره من فرص عمل متعددة لعدد من الفنيين والمهنيين والحرفيين والمهندسين وهذا يقلل من نسب الفقر والبطالة.
كما ان القطاع يعمل ويحرك العديد من القطاعات والتي تقدر بحوالي 40 قطاعا اقتصاديا وما لايقل عن حوالي 100 سلعة والتي تكون كلها مكملة لبعضها البعض وتعمل مع قطاع الاسكان بشكل مباشر.

الدستور /انس الخصاونه /29/10/2016


رجوع