بحث
الأخبار

بحث تعزيز التشاركية بين الأمانة و«مستثمري الإسكان»


باشرت امانة عمان العمل بالقرارات التي اصدرتها و تتضمن خطوات إجرائية تهدف لخدمة المدينة والواقع الاستثماري فيها مع القطاعات المعنية ومنها جمعية مستثمري قطاع الإسكان .

واكد رئيس لجنة أمانة عمان الدكتور يوسف الشواربه امس خلال لقائه رئيس الجمعية زهير العمري وأعضاء الجمعية أن أبواب الامانة مفتوحه للحوار والتعاون مع الشركاء بمنظومة التنمية الوطنية والحرص على العمل في ظل سيادة القانون دون المساس بحقوق المدينة والمواطن اينما كان موقعه .

لافتا الى سعة وتشعب العلاقة مع جمعية المستثمرين بقطاع الإسكان مما يتطلب تعزيز التشاركية ، مثمنا دورها الهام في توفير المسكن لكافة فئات المجتمع وبما يحقق الأمن الاجتماعي والاقتصادي للمواطن .

وكشف الشواربة عن العمل على تحديد الأحواض والاحياء التراثية وإسقاطها على المخططات التنظيمية دون الحاجة الى تحويل المعاملة الى اللجنة ان لم تكن ضمن المناطق المحدده تراثيا .

والسعي الى أتمتة المعاملات الكترونيا لتوفير الوقت والكلفة ومكافحة الفساد والبيروقراطية والبعد عن الشخصنة والمزاجية في انجاز المعاملة .

بدوره أكد العمري على بناء علاقة تشاركية متوازنة مع الأمانة في إطار الأنظمة والقوانين والتفاهمات بما ينعكس ايجابا على المدينة وتوفير المسكن الملائم للمواطن وفق ما يناسب دخله المعيشي مما يتطلب بحثا ودراسة لعدد من النقاط والوصول لتفاهمات حولها .

وقال ان حوالي 3000 آلاف شركة اسكانية تعمل تحت مظلة الجمعية مما يظهر اهمية هذا القطاع في الاستثمار وخدمة المدينة والمواطن والحاجة الى التواصل والحوار الدائم لبحث أي مستجدات بصورة قائمة . مشددا على أهمية الوضوح في الإجراءات او التصنينفات حول مايمكن بناؤه قبل الشروع بالعمل .

واتفق الجانبان على الحوار مع الجمعية حول مسودة قانون الأبنية الجديد وابدائها اي مقترحات وملاحظات ، واستمرار اللجنة المشتركة بين الجانبين بعملها مشيدين بالانجازات التي حققتها خلال الفترة الماضية في التوصل الى تفاهمات حول العديد من النقاط .

واشاد عدد من أعضاء الجمعية بقرار الامانة المتعلق بعقد جلستين للجنة المحلية واللوائية اسبوعيا بما يسرع بانجاز المعاملات بشكل فاعل يخدم المصلحة العامة .

رجوع