بحث
الأخبار

اجتماع بين أمانة عمان و"مستثمري الإسكان" ينزع فتيل أزمة نظام الأبنية

تشكيل لجنة مشتركة لبحث القضايا العالقة واعتراضات الجمعية
اجتماع بين أمانة عمان و"مستثمري الإسكان" ينزع فتيل أزمة نظام الأبنية
أعلن أمين عمان عقل بلتاجي أمس عن تشكيل لجنة مشتركة بين مسؤولين من الامانة وجمعية مستثمري قطاع الإسكان، لبحث كافة القضايا العالقة بين الطرفين، ودراسة المطالب والمقترحات المقدمة من الجمعية لخدمة المصلحة المشتركة.
وأكد بلتاجي، خلال لقائه أمس في مبنى الأمانة برئيس جمعية مستثمري الإسكان كمال العواملة وأعضاء الجمعية، ان تشكيل اللجنة برئاسة نائب أمين عمان يوسف الشواربه وعدد من المعنيين من أعضاء مجلس الأمانة واصحاب الإختصاص "يؤكد على حرص الأمانة وجديتها في تذليل الصعوبات، وتوفير ارضية مناسبة للعمل، وتعزيز الثقة المتبادلة وايجاد صيغة توافقية تفوق نقاط الخلاف".
وبعد خلافات الطرفين، على خلفية اعتراضات الجمعية على اشتراطات الأمانة تجاه المشاريع الاسكانية، وتحديدا فيما يتعلق بنظام الابنية، بحث الاجتماع امس "سبل تعزيز التشاركية والحوار وتقريب وجهات النظر، بما يخدم مستقبل وواقع المدينة، واقامة المشاريع الإسكانية لخدمة المواطنين"، بحسب بيان صدر عن الاجتماع.
وضمت اللجنة المشتركة، اضافة الى الشواربة، عضوي مجلس الأمانة عمر اللوزي وفوزان خلاف، ونائب مدير المدينة لشؤون التخطيط عماد الحياري والمدير التنفيذي للتراخيص راما العزة، وبحضور عدد من المعنيين إضافة الى عدد من أعضاء الهيئة الإدارية للجمعية.
وشدد بلتاجي ان الامانة "لا تتقاطع او تأخذ موقفا مضادا من مستثمري قطاع الإسكان، فهو أصلا يشكل رافدا مهما للأمانة، والتي تأخذ في الاعتبار البعد التنظيمي داخل عمان، والبنية التحتية وعدم التسبب باختناقات مرورية والتخطيط والتفكير بمستقبل العاصمة من منظور شمولي".
ولفت بلتاجي الى أنه اوعز مؤخرا، من خلال لجنة شكلها الاسبوع الماضي، الى متابعة معاملات قطاع الاسكان، في كافة مناطق الأمانة وتسريع إنجازها، ودراسة المعاملات المتوقفة والتواصل مع أصحابها لتصويب اوضاعها.
فيما قال العواملة إن قطاع الاسكان يعتبر من اهم محركات العجلة الاقتصادية الوطنية، مشيرا الى قدرة المستثمرين حاليا على بناء 40 الف شقة، وكذلك على بناء 80 الف شقة إذا تأمن لهم بعض الطلبات والتسهيلات".
وشدد على أهمية الوصول الى تفاهمات تخدم مصلحة المستثمرين في قطاع الإسكان والمرونة في تطبيق الأنظمة والتعليمات، وتسريع الإجراءات في منح رخص البناء واذونات الاشغال للمشاريع الاسكانية، وبما يضمن سير العمل فيها .
وأكد العواملة أن جمعية مستثمري قطاع الإسكان شريك لأمانة عمان في خدمة المدينة ولا تقبل بوجود مخالفات تنعكس سلبا على منظومة المدينة.
الغد 3/6/2015


رجوع