بحث
الأخبار

اختتام فعاليات المؤتمر والمعرض الدولي الأول للمقاولات

اختتمت في عمان يوم الخميس4/6/2015 فعاليات المؤتمر والمعرض الدولي الاول والشامل للمقاولات الذي نظمته وزارة الاشغال العامة واتحاد المقاولين العرب بدعم من جمعية المستثمرين في قطاع الاسكان الاردني .
و استعرض امين عام اتحاد المقاولين العرب زايد العتيبي في حفل الختام التوصيات التي خرج بها المؤتمر على مدى يومين، ومن أبرزها ترسيخ التعاون العربي في قطاع المقاولات، ودعم الحكومات العربية لعقد التصنيف الموحد، وعقد ورش عمل مع شركات الـتأمين لتخفيف المعاناة والتعاون مع شركات المقاولات.
كما أوصى المؤتمرون انشاء مكتب اتصال في مقر رئاسة الاتحاد لحل القضايا الخاصة بقطاع المقاولات، واجراء دراسة تمهيدية للمقارنة بين عقد الفيديك في الدول العربية، ومحاولة الاقتداء بتجارب بعض الدول الاوروبية فيما يخص حل مشاكل تمويل قطاع المقاولات ، والشراكة الاستراتيجية لوزارة الاشغال العامة مع اتحاد المقاولين العرب في الفعاليات.
وأشاد رئيس اتحاد المقاولين العرب فهد الحمادي بهذه الشراكة من خلال المؤتمر و المعرض الدولي للمقاولات، معلنا عن استعدادات اتحاد المقاولين العرب لعقد مؤتمر عربي خاص بقطاع المقاولات و الانشاءات في هذا العام.
ونظمت جمعية المستثمرين في قطاع الاسكان الاردني في اليوم الاخير من المؤتمر والمعرض يوم الاسكان الاردني ، ورعى يوم الاسكان الاردني وزير الاشغال العامة والاسكان المهندس سامي هلسة وبحضور شخصيات اردنية و عربية ممثلة عن كافة الجهات العاملة في قطاع الاسكان و الانشاء و المقاولات.
والقى هلسة الكلمة الافتتاحية وتحدث فيها عن اهمية قطاع الاسكان و اثره على الاقتصادي الوطني حيث تبلغ استثماراته ما يقارب ال 10مليارات دينار اردني ودوره في التعاون مع القطاع العام بتجاوز ازمة السكن في المملكة و توفير ما يقارب 40 الف وحدة سكنية لمواجهة تحديات اثر ازمة اللجوء التي تتعرض لها المملكة منذ مطلع العام 2011 .
و اعلن هلسة عن المراحل الاخيرة لاصدار قانون ينظم عمل قطاع الاسكان وان الحكومة بانتظار الموافقة عليه من قبل مجلس النواب و ديوان التشريع ليتم العمل به رسميا، مبينا حضور قطاع الاسكان بقوة في الخطة العشرية 2015/2025 التي وضعتها الحكومة للنهوض بالاقتصاد الوطني.
وقال رئيس جمعية المستثمرين في قطاع الاسكان الاردني كمال العواملة، ان القطاع يواجه تحديات عديدة ظهر اثرها على في انخفاض التداول العقاري خلال الاشهر الخمسة الاولى من هذا العام بنسبة 9% عن نفس الفترة من العام الماضي ,في حين انخفضت ايرادات دائرة الاراضي والمساحة خلال نفس الفترة بنسبة 11%.
و اكد وجود معضلة كبيرة تهدد الامن الاجتماعي بسبب قلة المعروض من الشقق السكنية ,وخاصة الموجهة لذوي الدخل المحدود و احساس الشباب بالاحباط نتيجة عدم حصولهم على فرص متكافئة في تكوين اسر جديدة وصعوبة حصولهم على وحدات سكنية مناسبة لمداخيلهم.
واعلن العواملة ان الامانة استجابة لمطالب مستثمري الاسكان وتم اتخاذ قرار وتشكيل لجنة مشتركة لدراسة كافة المعيقات التي تواجه القطاع وتفعيل الفافذة الاستثمارية لتسريع وتبسيط اجراءات التراخيص.
و القى فوزي مسعد مديرالمدينة في امانة عمان كلمة تحدث فيها عن اهمية قطاع الاسكان و دوره وعن تدهور العلاقة ما بين القطاع و الامانة واصفا اياه باختلاف وجهات النظر في خدمة الوطن والمواطن مؤكدا تجاوز هذه المرحلة بتشكيل لجان مشتركة من الامانة والجمعية لدراسة حال قطاع الاسكان والعمل بنظام الابنية الحالي حتى تنهي اللجان عملها لوضع نظام جديد يخدم عمان وساكنيها ويكون ملبيا لطموحات المواطنين والمستثمرين على حد سواء.
الراي 7/6/2015


رجوع