بحث
الأخبار

العقلة : حزمة إجراءات جديدة لتحفيز وجذب الاستثمارات

إعادة هندسة النافذة الاستثمارية وخطة جديدة للترويج
كشف رئيس هيئة الاستثمار، الدكتور منتصر العقلة، عن حزمة من الإجراءات التي تعمل على تنفيذها الهيئة لتحفيز
وجذب الاستثمارات إلى المملكة.
وقال العقلة في تصريح لـ «الرأي»، إن العمل جار حاليا على إعادة هندسة النافذة الاستثمارية وإعداد خطة ترويجية جديدة بالتعاون مع الوكالة الامريكية للتنمية الدولية USAID .
وكان جلالة الملك عبدالله الثاني أكد أول من أمس خلال لقائه الفريق الاقتصادي الحكومي على أهمية إزالة المعيقات التي تواجه بيئة الاستثمار في المملكة، و تحفيز قطاع الأعمال، خصوصاً ما يتعلق منها بالإجراءات الضريبية وتسهيل المعاملات، وبما يشجع جذب الاستثمار ويعود بالفائدة على الاقتصاد الوطني.
وشدد جلالته على أهمية العمل على ضمان يسر ومرونة التعامل والإجراءات الإدارية، من قبل مختلف الجهات الحكومية المعنية، لجذب الاستثمارات، والتي لها دور رئيس في محاربة البطالة وتوفير فرص العمل.
وقال العقلة إن اهتمام جلالة الملك عبدالله الثاني بالاستثمار وتأكيده المستمر على ضرورة إزالة المعيقات وتسهيل الإجراءات أمام المستثمرين يأتي من باب إدراك جلالته لأهمية الاستثمار في دفع عجلة التنمية الاقتصادية وفي توظيف الأيادي العاملة وحل مشكله الفقر.
وكان العقلة قد أكد في تصريح سابق لـ «الرأي» أن قيمة الاستثمارات والمشاريع التي عطلت واخرت نتيجة الاجراءات البيروقراطية والتردد في اتخاذ القرار تبلغ قيمتها نحو 2 مليار دينار بمختلف القطاعات وتوظف الاف الايادي العاملة وبمختلف مناطق المملكة.
وشدد على أن الهيئة جادة في جذب مزيد من الاستثمارات ذات القيمة المضافة العالية التي تعود بالنفع على الاقتصاد الوطني.
وفيما يتعلق بإعادة النافذة الاستثمارية، أوضح العقلة أن العمل جار على إعادة هندسة «النافذة» الاستثمارية بالطريقة التي تساعد على تسريع الإجراءات وتقديم المزيد من التسهيلات والخدمات مما هو معمول به حاليا، وتفعيل دور المفوضين وتوسيع صلاحياتهم .
وأضاف أن الهيئة تعمل حاليا على إعداد خطة ترويج تختلف الخطط السابقة بالتعاون مع الوكالة الامريكية للتنمية الدولية USAID ، متوقعا الإعلان عن تفاصيل هذه الخطة قريبا.
وبين العقلة أن استراتيجية الاستثمار التي يجري العمل على إعدادها حاليا ستكون محكمة ومنظمة وبحيث تنهي جميع أشكال البيروقراطية، داعيا القائمين على الاستثمار لأن يضعوا المصلحة العليا في جذب واستقطاب الاستثمارات فوق أي اعتبار.
ولفت الى أن الهيئة تعمل على إخطاع موظفي النافذة لدورات حول كيفية التعامل مع المستثمرين ، مشيرا إلى أن المستثمر المحلي والاجنبي سيلمس الفرق قريبا

رجوع