بحث
الأخبار

24 ألـف شقـة بـيـوعــات شركات الاسكان في 8 أشهر

قال رئيس جمعية مستثمري قطاع الاسكان الاردني المهندس كمال العواملة ان عدد الشقق المباعة خلال الاشهر الثمانية الماضية وصلت لحوالي 24 الف شقة من مختلف المساحات والاحجام، وبنسبة تراجع بسيطة وصلت نحو 7% مقارنة بالفترة ذاتها من العام الماضي. واضاف العواملة لـ «الدستور» ان النصف الاول من هذا العام سجل تراجعا بنسبة حوالي 10% مقارنة بالعام الماضي، لكن بعد صدور قرار الحكومة بتقديم اعفاءات للقطاع «فترة النصف الثاني من العام» فان ذلك احدث نوعا من التوازن في حركة السوق، حيث ارتفع الطلب على الشقق بمعدل ثلاثة اضعاف مقارنة بالاشهر السابقة، لافتا ان عدد الشقق المباعة خلال شهر آب فقط وصلت لحوالي 6 الاف شقة. وارجع زيادة بيوعات الشقق بعد منتصف العام الحالي الى مجموعة من الاسباب ابرزها زيادة الطلب من قبل المواطنين على الشقق ذات المساحات الصغيرة والمتوسطة وخصوصا في محافظات الشمال، بالاضافة الى قرار الحكومة بتقديم تسهيلات لقطاع الاسكان واعفاءات كاملة للشقق التي تقل مساحتها 180م2، مشيرا ان ذلك دفع بالمواطنين الى الاقبال على شراء الشقق ذات المساحات الصغيرة وذلك لغايات الاستثمار والاستفادة منها في ظل وجود اعداد كبيرة من المغتربين العرب المقيمين على الاراضي الاردنية. واضاف : شهدت محافظات الزرقاء والبلقاء والعقبة حركة اسكانية نشطة مقارنة بما كانت عليه خلال الاعوام السابقة، في حين تراجع حجم الاستثمار في محافظة العاصمة وذلك بسبب عزوف المستثمرين عن فتح مشاريع اسكانية بزخم كبير بسبب الاجراءات البيروقراطية وتاخر انجاز المعاملات، لافتا ان قرار الحكومة الاخير من شانه ان يشجع المستثمرين على فتح مشاريع جديدة والحد من نشاطهم العمراني خارج الاردن، حيث ان نسبة كبيرة منهم يعمل حاليا في تركيا والامارات. وقال : نامل من الحكومة تمديد فترة الاعفاءات لمدة عامين على الاقل بحيث يتسنى لكافة المواطنين الاستفادة منها، خاصة وان بيوعات الشقق سنويا تقدر بحوالي 35 الف شقة وان الانتاج السنوي يصل الى حوالي 40 الف شقة، مشيرا الى اهمية فتح مناطق تنظيم جديدة بحيث ينعكس ذلك على اسعار الشقق السكنية وجعلها مستقرة وفي متناول يد المواطن في ظل الظروف الاقتصادية الراهنة. وتوقع العواملة بقاء وتيرة الطلب على حاله خلال الاشهر المقبلة وتحديد شهر ايلول بحيث تكون لنفس مستوياتها للشهر الماضي، لافتا ان شهري آب وايلول سيشهدان حركة كبيرة في الطلب والبيوعات وذلك مع عودة المغتربين الاردنيين لقضاء اجازة عيد الاضحى المبارك. –



الدستور 3/9/2015


رجوع